شرط الأخبار

رئاسة أمن الدولة السعودية تؤكد أهمية دور المواطن في التصدي للتطرف

آخر تحديث: 2020-01-08، 03:26 pm
اخبارنا ــ حاليًا ومن خلال تواجد ثري وقوي لرئاسة أمن الدولة السعودية في مواقع مثل البوليفارد ووينتروندرلاند ضمن مواسم الرياض؛ يمكن للزوار الاطلاع عن قرب على أدوار الرئاسة الحثيثة والهادفة لتعزيز أمن الوطن وسلامة المواطن، ومنح الأخير كل السبل للمساهمة في حفظ أمن وطنه؛ حيث يكشف جناح الرئاسة في أهم مواقع موسم الرياض مثل البلويفارد ووينتروندر لاند، عن جوانب السرية الكاملة التي يحظى بها من يقوم بالتبليغ عن الإرهابيين والمتطرفين وكل مهددات الأمن الوطني وحفظ حقوقه بالدرجة الأولى؛ حيث لا يطلب منه أية معلومات شخصية بخلاف التبليغ نفسه.

ويأتي ذلك ضمن المرحلة الأولى لحملة تعريفية واسعة تقوم بها رئاسة أمن الدولة للتعريف بمركز البلاغات الأمنية والرقم الموحد (990)؛ وذلك تأكيدًا على الأهمية الكبيرة للمشاركة الوطنية والمجتمعية للمواطن كونه رجل الأمن الأول، ودوره وواجبه في التفاعل مع جسور الاتصال والتواصل بينه وبين الرئاسة من خلال المساهمة في التبليغ الفوري عن الأماكن المشبوهة والتي قد يكون بها إرهابيون أو مطلوبون أمنيون أو خلايا إرهابية أو من لوحظ عليهم بعض سمات التطرف والإرهاب أو كلاهما.

وتهدف الحملة إلى التعريف بمهام المركز الذي يعمل على مدار الساعة ويستقبل البلاغات الأمنية بكل مهنية وسرية، وتحويلها إلى الجهة المختصة؛ للتأكد من صحة المعلومات والتعامل معها.

الإقبال الكبير من الزوار وما يتم تقديمه لهم من شروحات وافية وتحفيز وجوائز نوعية؛ ساهم في وصول كبير وإجابات على أسئلة كانت حاضرة في ذهنية البعض عن تلك الأدوار ومبادئ السرية الكاملة للتعاون؛ بخلاف كونه واجبًا وطنيًّا بالدرجة الأولى.

يقوم الجناح الواقع وسط أكثر تجمعات الزوار في أبرز مواقع موسم الرياض، ومن خلال فريق شاب مدرب ولبق؛ بتوزيع البروشورات التوضيحية، وكذلك توزيع الهدايا التذكارية المناسبة المتنوعة بتنوع الشرائح العمرية، والتي تحمل بشكل واضح ودقيق وسائل التواصل المتاحة للتبليغ وذلك عبر الرقم 990 والرقم 00966112455922 والفاكس: 0114869645 والبريد الإلكتروني: ‏‏990@900pss.gov.sa لتلقي البلاغات عن أي ملاحظات أمنية.

وتراهن رئاسة أمن الدولة من خلال رسائل الجناح الضمنية والأساسية، على كون المواطن هو رجل الأمن الأول وهو أهم أسس الأمن الوطني، وأن دوره في هذه الشراكة المجتمعية كان وسيبقى ركنًا ورافدًا عظيمًا في تحقيق الأمن والأمان بإذن الله تعالى. كما تسعى الحملة أيضًا لتطويرٍ أكبرَ في الشراكة بينها وبين كافة مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الوطنية بشكل عام.

هذا وفي سياق متصل، ذكر تقرير للزميلة "العربية" من داخل مركز البلاغات، أن المركز يتلقى متوسط قرابة 300 بلاغ في اليوم الواحد لتلقي البلاغات من داخل وخارج المملكة؛ فيما تَلَقّت غرفة عمليات المركز في العام المنصرم، أكثرَ من 20 ألف بلاغ؛ وهو تأكيد على الثقة الكبيرة وتوفير أقصى درجات السرية للمبلغين وحمايتهم.

يُذكر أن المملكة العربية السعودية سَبَق وأعلنت عن حوافز كبيرة لمن يُبلغون عن إرهابيين ومتطرفين، كما أقرت في نوفمبر 2017م النظامَ الجديد لمكافحة الإرهاب وتمويله بعقوبات متنوعة رادعة، وتضمّن ذلك جوانب حماية لمن يساهمون في كشف المتطرفين ومن ذلك نظام حماية الشهود بسرية عالية، وضمان كبير لحقوقهم كافة؛ حيث لا يُكشف عن هوياتهم ولا معلوماتهم الشخصية، وتتم مكافأتهم بسخاء.


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق