شرط الأخبار

"الفاردة" عنوان فرح يتخلل بعضها مآس للآخرين

آخر تحديث: 2019-10-11، 10:17 pm
ارشيفية
اخبارنا ــ فرحة العمر ولحظات لهفة وشغف بين قلبين اختارا بعضهما وكتعبير وتراث متبع، تحت مسمى مواكب الفرح "الفاردة" تنطلق سيارة العروس المزينة بالورود والزينة، تتبعها سيارات على شكل قافلة تُطلق ابواق الفرح وهي تتبع العروسين إلى مكان الاحتفال بليلة العمر. وتشكل الفاردة التي كانت لا تتخطى التعبير عن الفرح وإشهار الزواج بمشاركة الأهل والاقارب ظواهر تشكل بعضها أزمة مرورية من خلال سلوكيات سلبية يتبعها بعضهم، كالرقص بالشارع وازدواجية السير وخروج الاشخاص من نوافذ المركبات؛ ما يتسبب بإغلاق الطرق بشكل يتعدى حدود الفرح إلى مآسي على سالكي الطريق.
وقال محمد عبد المنعم، إنه وزوجته كانا ينتظران مولودهما الأول وعند شعور زوجته بألم المخاض ذهبا الى احدى المستشفيات ووجدا الطريق مغلقة بسبب موكب "فاردة" اغلقت الطريق بالكامل وسببت أزمة سير دون اكتراث من المشاركين بالموكب بنداءات الاستغاثة التي كنت اطلبها نجدة لزوجتي وحالتها الحرجة ما تسبب بحالة اغماء لها وفقدان وعيها.
ويتابع ان هذه الحالة دعته الى طلب النجدة من خلال الجهات المختصة لانقاذ زوجته، حيث قام بالاصطفاف الى جانب الطريق بانتظار وصول كوادر الدفاع المدني، وبلغ حالة من التوتر لا تسمح له بمتابعة قيادة مركبته، ولكن تفاجأ بفزعة النخوة من اخرين نجدة له ولزوجته وقام فاعل خير بنجدة زوجته الى المستشفى ووضعت مولودها.
ولا يختلف عبد الحميد نضال في انزعاجه من "الفاردة" التي حالت دون وصوله لزيارة والدته في غرفة العناية الحثيثة في إحدى المستشفات والتي تسببت له بالاذى النفسي فعاش لحظات تردد بين ان ينغص فرحة الآخرين وبين كسب الرضى للاطمئنان وبر الوالدين فاطلق العنان لابواق مركبته انزعاجا وطلبا لافساح الطريق امامه لكنه وبعد لحظات ادرك بان الواقع لا يناسب فمعظمهم يحسبه من المشاركين بـ"الفاردة".
المختار عليان حامد ابو صايل، قال إنه وخلال مسيرته في اصلاح ذات البين كانت تواجهه خلافات بين بعض الافراد والتي يحسب ان معظمها كان ينبغي ان يتم التجاوز عنه قبل حدوثه بالنظر الى اسبابه، ومنها الازعاجات الصادرة عن حفلات الافراح ومواكبها التي لا يراعي اغلبها مشاعر الاخرين، فقد واجهه خلاف بسبب مرور موكب فرح الى جانب بيت عزاء وكان المشاركون فيه يطلقون ابواق الفرح والاهازيج فرحا بالمناسبة ما جعل اصحاب الترح يعبرون عن انزعاجهم وتسبب بحدوث خلاف بينهم مشيرا الى ان الاولى ان يراعي الجميع سواء اصحاب فرح او ترح مشاعر الاخرين ويقدرون مشاعر بعضهما فيكسب الاول الاجر عند الله والاخر الذكر الحسن عند العباد.
وتابع المختار حامد، انه اصلح ذات البين بين ابناء العمومة لاحدى العائلات والذي دب الخلاف بينهما بعد موكب فرح زواج كانوا يشاركون فيه، حيث قام احد الشباب بعملية استعراض امام الفاردة كادت أن تؤدي الى كارثة ما جعل بعض المشاركين يعبرون عن انزعاجهم ويرفضون متابعة المشاركة بالموكب، مشيرا الى ان الطرفين ادركا طبيعة ما حدث وتجاوزا باحترامهم وتقديرهم لمشاعر بعضهما .
--(بترا)
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق