شرط الأخبار

“الجسر العربي” تستأنف نقل العائدين إلى مصر من العقبة الإثنين

آخر تحديث: 2020-06-26، 12:04 am

اخبارنا ــ العقبة- تعتزم شركة الجسر العربي استئناف رحلاتها البحرية من خلال تشغيل خط العقبة – نوبيع ذهابا فقط للمصريين المقيمين والمتواجدين على اراضي المملكة، وذلك اعتبارا من يوم الاثنين المقبل من خلال رحالات منتظمة.
وبحسب مدير عام الشركة اللواء جمال ابراهيم، فإن الشركة ستنقل ايضا غير المصريين المقيمين على اراضي المملكة الحاصلين على موافقة مسبقة من الجهات المصرية وبلا عودة، بعد الحجز من خلال الموقع الالكتروني للشركة او من خلال المكاتب السياحية المعتمدة.
وقال إن الشركة تدرس كذلك استئناف عملية نقل البضائع ما بين مصر والأردن، من خلال ميناءي نويبع والعقبة بعد انقطاع دام لأكثر من 3 أشهر بالاضافة إلى النقل السياحي بعد ترتيب كافة الامور الفنية والادارية، وكانت شركة الجسر العربي قد أعلنت سابقا عودة النقل البحري التجاري بين نويبع والعقبة وبواسطة النقل التبادلي، إلا أن سائقي الشاحنات المصرية رفضوا فكرة النقل التبادلي.
وبين ابراهيم أن هناك لقاءات ومشاورات مستمرة مع كافة الاطراف المعنية، لاسيما بعد التوجيهات الملكية السامية بضرورة عودة النشاط السياحي للعقبة، مؤكدا أن الجسر العربي يعد أحد أهم الناقلين البحريين للسياح سواء المحليون أو الاجانب ما بين العقبة والمنتجعات المصرية.
وأشار إلى أن هناك متابعة واهتماما كبيرين من الجسر العربي في هذا الأمر، متمنيا ان تزول الظروف الصحية الصعبة التي طالت تداعياتها كل المرافق والخدمات، وان تعود كافة قطاعات النقل للعمل كالسابق.
وأشار ابراهيم إلى امكانية عودة النقل والشحن التجاري ما بين مصر الأردن وبالعكس قريبا، منوها أن الجسر العربي أعلن سابقا عن طريقة النقل التبادلي بين البلدين.
وأشار إلى أن العمل جار مع كافة الاطراف المعنية للبدء في ذلك حال انتهاء المباحثات، مبينا أن الشركة عملت على خطط بديلة لعودة الحركة التجارية على خط نوبيع العقبة، لاسيما وان الخط الدولى البحري العقبة – نويبع يعد من أميز وأفضل الخطوط البحرية في المنطقة، نظرا لحداثة الأسطول البحري العامل فيه وايضا الثقة والسمعة المميزة التي يحظى بها هذا الخط في النقل البحري.
وأشار ابراهيم، إلى أن الجسر العربي ومن خلال كوادرها الفنية والادارية وأسطولها البحري المميز، جاهزة تماما للعودة تجاريا وسياحيا، باعتبارها الناقل البحري الوحيد بين الأردن ومصر.
واضاف أن اسطول الشركة البحري نجح بنقل عدة دفعات من المواطنين والطلاب الأردنيين العالقين في جمهورية مصر العربية، وذلك بفضل تعاون كافة الجهات الصحية والأمنية والرسمية في البلدين الشقيقين.
ويين ابراهيم، ان أسطول الجسر العربي نقل في أول رحلة بحرية 341 أردنيا من ميناء نويبع المصري الى ميناء الركاب بالعقبة، بعد التنسيق والتخطيط الكامل، ما بين الجهات الرسمية في كلا البلدين، لاسيما السفارة الأردنية بالقاهرة.
وأوضح انه ولدى وصول الأردنيين على متن العبارة أيله، تم تعقيمها وتجهيزها، خصيصا لهذه الغاية بدءا في مرحلة الفحص من قبل لجان الصحة ووفق إجراءات منظمة، اتخذت من خلالها كافة السبل الوقائية للحفاظ على سلامة الجميع، حيث تم إنزال الركاب بطريقة منظمة وعالية المستوى، من حيث الدور والتعقيم والجلوس بالباصات المخصصة في ميناء الركاب، ومن ثم نقلهم برفقة امنية بحافلات شركة "جت” إلى أماكن الحجر الطبي في البحر الميت.
وأشار ابراهيم، إلى أن شركة الجسر العربي وفور تكليفها من إدارة الازمات بنقل الأردنيين من مصر، تم تحديد أماكن لتجميع العالقين في مدن الاسكندرية والقاهرة ونقلهم بعد ذلك الى ميناء نويبع المصري، واعادتهم الى المملكة بحرا، مشيرا إلى أن الجسر العربي وبالتعاون مع الجهات الرسمية لاسيما محافظة العقبة ومديرية الصحة، قامت بتجهيز منطقة تجمعهم بالميناء وفق إجراءات صحية واحترازية مشددة للحفاظ على سلامة الجميع.
وبين ابراهيم، ان عملية نقل العالقين تم الترتيب لها باجتماع موسع بحضور محافظ العقبة غسان الكايد، وكافة الأجهزة الأمنية والصحية، بالإضافة الى التنسيق مع السفارة الأردنية بالقاهرة لتنظيم طريقة عودتهم بأفضل الطرق وأسهل الإجراءات، مشيرا الى انه تم الاتفاق لتحديد منطقتين لنقل العالقين بمصر بواسطة حافلات تقلهم الى ميناء نوبيع المصرية، ومن ثم نقلهم بواسطة بواخر الجسر العربي الناقل الوحيد للركاب والبضائع واستقبالهم في ميناء نوبيع المصري ثم وصولهم الى العقبة.



تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق