شرط الأخبار

“الأمانة”: مشاريع الباص السريع تسير بوتيرة متناغمة

آخر تحديث: 2020-07-03، 11:33 pm
اخبارنا ــ عمان ــ يجري العمل حاليا في "كوريدورات” مسار الباص سريع التردد، الذي تنفذه أمانة عمان الكبرى في عدة مناطق بالعاصمة، ويتوقع الانتهاء من أعماله نهاية العام الحالي.
وقالت الأمانة في تصريح لها أمس، إن مشاريع الباص سريع التردد، تسير بوتيرة متناغمة”، مشيرة إلى أن حجم الإنجاز في المشروع "يختلف من حزمة إلى اخرى على صعيد الأعمال الخرسانية ومسارب الباص والأعمال التكميلية الأخرى”.
وحاولت "الغد” في اليومين الماضيين، التواصل مع مسؤولي الأمانة، للحصول على معلومات جديدة حول المشروع، لكن دون جدوى.
واستكملت الأمانة قبل نهاية العام الماضي، طرح مراحل المشروع على مقاولين محليين.
ويمول "مشروع الباص” بقرض فرنسي قيمته 117 مليون دينار.
ولم تلق أزمة كورونا وتداعياتها المالية الضاغطة على موازنة الأمانة، المتوقع اتخاذ قرار قريب بتخفيضها الى نحو 60 مليون دينار؛ بظلالها على المشروع؛ الذي قالت الأمانة إنه لم يتأثر، بسبب توافر مخصصاته المالية في موازنة العام الحالي، والتي وافق عليها رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز مطلع العام الحالي وقدرها 526 مليون دينار.
وسيصل عدد حافلات الباص سريع التردد إلى 150، تعمل ضمن تردد ومواعيد منتظمة؛ وتشغيله لن يقتصر فقط على مسار الباص، بل يتجاوز ذلك بخدمة نقل الركاب من الأحياء على مسار الباص، لتمكينهم من الوصول إلى 4 محطات رئيسة و9 محطات فرعية للتوقف.
مدير مدينة عمان السابق والخبير ونائب نقيب المهندسين فوزي مسعد قال لـ”الغد” ان "نقل الركاب المنتظم، احد سمات المدن العصرية، ومن مقومات التنمية الاقتصادية المستدامة، لما له من تأثير على تنشيط الحركة، وتخفيض كلفة التنقل، والتقليل من نسب البطالة المحلية، خصوصا بين الشباب من الجنسين، وخفض نسبة التلوث البيئي والازدحامات المرورية، عند اكتمال منظومة النقل العام، وتطوير الكوريدورات الرئيسة التي يمر بها”.
وبين مسعد؛ أنه جرى اعتماد المشروع بعد اعداد الخطة الشمولية للنقل والتنقل في عمان عن طريق شركة استشارية دولية، وبعد دراسة عدة بدائل وتقييمها وفق معايير أبرزها: الكلفة والسعة التشغيلية والطبيعة الجغرافية للمسارات التي جرى اختيارها بعناية، وفق المواصفات الفنية الدولية المعمول بها في المشاريع المشابهة.
وأكد ان هذه المسارات، تمر عبر مناطق ذات كثافة سكانية عالية، وتخدم نقاط جذب مهمة، إذ جرى تنفيذ دراسات جدوى اقتصادية لازمة لها، والتدقيق على المشروع من أكثر من جهة استشارية محليا ودوليا.
وسيشغل الباص السريعفي منتصف العام المقبل، عبر عطاء يكون فيها للمشغل الدولي نسبة 51 % والمشغل المحلي 49 %؛ لنقل المعرفة إلى الشركات المحلية، وفق تصريحات سابقة لأمين عمان الدكتور يوسف الشواربة.
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق