شرط الأخبار

نيويورك تايمز تحاور والد وأقارب الشمراني مطلق النار وقتل 3 من البحارة الأمريكيين

آخر تحديث: 2019-12-11، 09:10 pm
اخبارنا ــ قبل وقت قصير من قيام المتدرب محمد سعيد الشمراني، 21 عامًا، بإطلاق النار وقتل 3 من البحارة الأمريكيين، يوم الجمعة، في قاعدة بحرية في بينساكولا بولاية فلوريدا، اتصل بأمه وأخيه في المملكة وفقا لما نشرته تقارير أمريكية .

وكان الشمراني ، يرتدي زيه الرسمي، وكان بإمكان عائلته رؤيته عبر مكالمة الفيديو، الزي الذي قالت عنه الأسرة إنه لطالما أراد ارتداءه وهو طفل، عندما كان يحلم بأن يصبح طيارًا.

 

وأجرت صحيفة نيويورك تايمز حوارًا مع أسرة الشمراني؛ في محاولة لإزالة الغموض عن الدوافع، وسر لحظاته الأخير مع العائلة.

المحادثة الأخيرة:

قال الأخ الأكبر، عبد الله، إن آخر محادثة بينه وبين شقيقه تضمنت مزاحًا بين الشقيقين حيث قال الشمراني: عبد الله أنت الأخ الأكبر لكني سأتزوج أولًا.

وكان ذلك قبل محادثته مع والدته التي وعدها بأنه سيعود إلى المنزل بمجرد الانتهاء من تدريبه، بعد بضعة أشهر فقط، على حد قوله.

ولم تكن هذه المحادثة بين الأسرة تكشف عن أي شيء بخصوص نواياه عن إطلاق النار، الذي أودى بحياة 3 أشخاص وجرح 8 آخرين قبل أن تصيبه الشرطة بعيار ناري، توفي على إثره.

وقالت نيويورك تايمز إن عائلته أصرت على أنه بدا طبيعيًا تمامًا في تلك المحادثة الأخيرة، وبعد 5 أيام من الحادث، لا تزال الأسرة في حيرة تامة.

ابن مثالي وفخر العائلة:

بدوره أوضح سعيد عبد الله الشمراني، 55 عامًا، والد الملازم محمد، في منزل العائلة في الأحساء: لم يكن لديه أي سر، ولم يكن يخفي أي شيء، بالنسبة لنا هذا لغز غامض، حتى إننا لا نعرف الحقيقة وراء دوافعه.

وقالت الصحيفة إن الألم اكتنف الوالد الخمسيني وهو يسأل: هل أنت متأكد من أنه مات؟ جاء ذلك السؤال والرجل محاط بالعديد من الأقارب والمعارف وغيرهم ممن لم تكن علاقتهم بالعائلة واضحة، جاءوا لتقديم التعازي.

وتابع الوالد: لم يتم حتى تقديم أي دليل على ما إذا كان ولدي حيًا أو ميتًا.

وقال الوالد في حديثه عن ابنه: كان محمد دائمًا طالبًا متفوقًا، وبارًا بنا، ففي إجازته الأخيرة، أخذ والدته لأداء مناسك العمرة، كما كان فخرًا لعائلته عندما أصبح واحدًا من الطلاب الذين تم اختيارهم من صف أكاديمية سلاح الجو للدخول إلى برنامج التدريب في الولايات المتحدة بمنحة دراسية.

وتابع الوالد: كنت فخورة جدًا به، كان ابنًا مثاليًا.

وقال شقيقه عبد الله: كان قدوة للعائلة، صحيح أني الأكبر لكنه كان كبيرًا بمفهوم آخر.

وما زالت التحقيقات جارية في الحادث، ولم يتم تحديد الدافع وراء إطلاق النار، وكانت هناك شكوى قدمها الملازم في وقت سابق من هذا العام ضد أحد مدربيه بسبب الاستهزاء بشاربه في الفصل.

وقع الحادث على الأسرة:

في المملكة، أصاب الحادث أسرته على وجه الخصوص بالحيرة التامة، ولا زالوا في وضع يُجبرون فيه على الإجابة عن ابنهم من أسئلة توجه إليهم من قِبل معارفهم وأصدقائهم .

الشمراني في الولايات المتحدة:

في المقابلات، قال والده وشقيقه وابن عمه وصديق العائلة، إن الملازم الشمراني كان يبدو دائمًا راضيًا عن وجوده في الولايات المتحدة، ويعمل على تحقيق هدفه منذ فترة طويلة، ولم يذكر أبدًا أي صعوبات.

وتابع شقيقه عبد الله الشمراني: منذ أن كان طفلًا، كان يحلم بأن يكون طيارًا، وقد عمل بجد من أجل ذلك، وبمجرد وصوله إلى الولايات المتحدة أخبرنا أنه أحبها كثيرًا، لكن دهشته بالقوة العسكرية الأمريكية كانت أقوى، وأعجبه الجيش حقًا.

الأنشطة :

الشمراني هو الطفل الثالث في عائلة من بلدة تبالة في جنوب المملكة، ونشأ في الأحساء، في مكان ليس بعيدًا عن مجمع أرامكو، حيث كان والده قد انتقل إلى هناك للعمل في المطار المحلي.

وقالت العائلة إنها تقضي الصيف في تبالة حيث تقع مزارع التمر، والصحراء والجبال، وإنهم يداومون على حضور حفلات الزفاف والمناسبات العائلية الأخرى، وفي أمسيات الصيف، يجتمع شباب العائلة مثل الشمراني وإخوته وأبناء عمومته للعب الورق ومشاهدة كرة القدم على التلفزيون حتى ساعة متأخرة من الليل.

هادئ :

وقال محقق متقاعد منذ فترة طويلة في تبالة، ويعرف الأسرة منذ زمن، إن الشمراني كان أكثر جدية من زملائه، ولم يسمعه أبدًا يتحدث عن السياسة، كان هادئًا، ومجرد رجل عادي يتحدث عن الرياضة في بعض الأحيان.

وخلال السنوات التي قضاها في الولايات المتحدة، شارك الشمراني مع عائلته صورًا لنفسه وهو يبتسم في ميدان التايمز وارتداءه للزي الرسمي مع أحد مدربيه الأمريكيين.

وأخبرت الأسرة، العائلة والجيران والأصدقاء، أنهم كانوا يعتزمون إقامة حفلة تخرج ضخمة لابنهم.

وعندما اتصل الشمراني بأسرته يوم الجمعة، عرض أن يرسل لأخيه بعض المال الإضافي، ووعد أن يعود إلى المنزل في وقت قريب، وقال لـ عبد الله: سأتصل بك لاحقًا.

وبعد ساعات فقط، جاءت الأخبار المشؤومة إلى العائلة من الأخبار.ــ المواطن- ترجمة: منة الله أشرف

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق