شرط الأخبار

نقابة الجيولوجيين تطالب بإجراء انتخاباتها قبل نهاية العام

آخر تحديث: 2020-11-27، 10:52 pm

اخبارنا ــ محمد الكيالي ــ عمان ـ في الوقت الذي ما تزال فيه نقابات مهنية تنتظر العام المقبل لإجراء انتخاباتها، فإن بعضها يدعو الحكومة لعدم الانتظار حتى آذار (مارس) المقبل كموعد لإجراء الانتخابات، فيما يدعو مجلس النقباء، الحكومة للجلوس على الطاولة لبحث العديد من القضايا المهنية والتي من بينها الانتخابات.
رئيس مجلس النقباء، نقيب أطباء الأسنان، عازم القدومي، أكد لـ”الغد”، أنه تواصل في أكثر من مناسبة مع وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة، بخصوص طلب مجلس النقباء لقاء رئيس الوزراء لبحث الكثير من المواضيع المهنية، إلا أن الحكومة لم تبلغه بأي رد لغاية اللحظة.
وأوضح القدومي، أنه تحدث إلى المعايطة هاتفيا وقابله شخصيا في أكثر من مناسبة خلال الأسابيع الماضية، حيث تم التأكيد على اهمية عقد لقاء للنقابات المهنية مع رئيس الوزراء وحكومته، مبينا أن النقباء ما يزالون ينتظرون ردا من الرئاسة حول اللقاء، والذي من المتوقع أن يتم بحث العديد من القضايا المهمة للنقابات والتي على رأسها الانتخابات والسماح لها بعقد اجتماعات هيئاتها العامة.
ومؤخرا، أرسلت نقابة الجيولوجيين، كتابا لوزير الشؤون السياسية والبرلمانية، للموافقة على إجراء انتخابات النقابة لدورتها الـ22 لعدة أسباب.
وقال نقيب الجيولوجيين، صخر النسور، إن من هذه الأسباب، انتهاء مدة ولاية المجلس الحادي والعشرين في شهر نيسان (أبريل) الماضي، إضافة إلى أن هناك استحقاقات عديدة لإقرار التقارير المالية والإدارية ومدقق الحسابات بموجب القانون.
وأضاف النسور في الكتاب، أن من الأسباب الموجبة لعقد انتخابات النقابة، هي أن عدد أعضاء الهيئة العامة للنقابة الذين يحق لهم الانتخاب يبلغ نحو ألف عضو، وأن نسبة المشاركة في اجتماع الهيئة العامة وانتخابات المجالس السابقة جاءت بنسبة أقل من 50 %، مبينا أن المشاركين في انتخابات آخر دورة في العام 2017 بلغ عددهم 367 عضوا.
ودعا النسور، وزير الشؤون السياسية والبرلمانية إلى بحث مضمون الكتاب من خلال مجلس الوزراء ليتسنى لمجلس النقابة، وبموجب القانون، تحديد موعد لعقد اجتماع الهيئة العامة وإجراء انتخابات المجلس للدورة 22 قبل نهاية العام الحالي، وفق شروط الصحة والسلامة العامة.
وأكد أن مجلس النقابة سيعمل على زيادة عدد صناديق الاقتراع واستخدام أكثر من قاعة لغاية التباعد الاجتماعي بالتنسيق مع وزارة الطاقة والثروة المعدنية والجهة الصحية الرسمية التي يراها مجلس الوزراء مناسبة.
وأوضح النسور، لـ”الغد”، أن 7 نقابات مهنية انتهت ولاية مجالسها خلال النصف الاول من العام الحالي، وطالبت الحكومة بالسماح لها في إجراء انتخاباتها بمواعيدها إنفاذا للقانون.
وأكد أن الحكومة اجلت الانتخابات واجتماعات الهيئات العامة للنقابات المهنية السبعة، بسبب تفشي فيروس كورونا، وهو ما تفهمته هذه النقابات.
ولفت إلى أنه وبما أنه تم إجراء الانتخابات النيابية التي شارك فيها نحو مليون و300 ألف مواطن، فإن الاستحقاقات القانونية على مجالس النقابات السبعة واجبة الأداء.
وكان وزير الصحة السابق، سعد جابر، وافق، في أيلول (سبتمبر) الماضي، على اجراء انتخابات النقابات المهنية والعمالية في الأردن في في شهر اذار (مارس) العام 2021.
وشدد النسور، على أن العام المقبل، سيشهد اكتظاظا بعدد النقابات المهنية التي عليها الانتهاء من انتخاباتها، بحيث من المؤكد ان تزيد على 8 انتخابات، إضافة إلى أن شهر رمضان المبارك سيكون قريبا من الموعد الذي حددته وزارة الصحة لإقامة انتخابات النقابات المهنية الأمر الذي سيخلق حالة من الفوضى.
نقيب الصيادلة، زيد الكيلاني، أكد أن النقابة لم تقم بأي اتصالات مع الحكومة منذ قرار وزير الصحة السابق بتأجيل انتخابات النقابات المهنية إلى آذار (مارس) المقبل. ولفت الكيلاني، إلى أن القرار كان نهائيا بعد العديد من المطالبات من قبل النقابة والنقابات المعنية الأخرى، مبينا أن النقابة تعقد اجتماعاتها مرئيا وعن بعد خلال الفترة الماضية والحالية. وقال إنه لا جدوى من إعادة الطلب من الحكومة حول الإسراع بإجراء انتخابات النقابات المهنية التي انتهت المدد القانونية لمجالسها، خاصة وأن القرار الحكومي كان واضحا في وقت سابق.

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق