شرط الأخبار

ماريني سوق الاردن من اهم اسواق الاتصالات في المنطقة

آخر تحديث: 2018-07-28، 07:11 pm
اخبارنا- قال الرئيس التنفيذي لـشركة أورنج الاردن تيري ماريني إن سوق الاتصالات الاردني من اهم اسواق الاتصالات في المنطقة واكثرها تطورا فيما يتعلق بالخدمات، وان المملكة من الدول الاعلى انتشارا بمعدل استخدام الانترنت وبأسعار تعتبر الأقل عالمياً.
وبين لوكالة الانباء الاردنية "بترا" ان تجربته في دول المنطقة من خلال عمله فيها اكدت ريادة الاردن في تبنيه لأحدث تقنيات الاتصالات واكثرها تقدما، مشيرا الى انه سيعمل على رفع سوية خدمة وتجربة الزبائن والارتقاء بها لمستويات غير مسبوقة باعتبارها أحد أهم اولوياته، مشيدا باهتمام الأردن في التحول الرقمي والسعي لبناء منظومة لتعزيز التوجه نحو الرقمنة والتطور الرقمي في المملكة.
وعرض ماريني الذي تولى مهمة قيادة اورنج الاردن في حزيران الماضي لمسيرته المهنية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات التي تمتد لما يزيد على 30 عاماً في أسواق أوروبا، والشرق الأوسط وأفريقيا.
واستعرض التحديات التي تواجه القطاع، منها زيادة كلفة الكهرباء، وارتفاع أسعار الترددات، والضرائب على خدمات الصوت والبيانات مقارنة بالمنطقة، مشيرا الى ضرورة الحوار مع الحكومة للخروج بصيغة تكون عادلة لجميع الأطراف، عدا عن حرب الأسعار بين المشغلين والتي ساهمت في خفض الأسعار وخفض الارباح لدى المشغلين وانعكست على ايرادات الحكومة من القطاع. واضاف، رغم التحديات فإن الشركة تسعى لتحسين شبكتها من خلال زيادة الاستثمار فيها لتحقيق الهدف الذي تطمح له المملكة وهو التحول الى الاقتصاد المعرفي ورقمنته باستخدام احدث التكنولوجيات، من خلال ادخال أحدث التقنيات والخدمات والمنتجات في عالم الاتصالات، وتوفيرها لجميع فئات المجتمع بأسعار منافسة.
وقال، ان سوق الاتصالات المحلي حقق تقدما ملموسا على كافة المؤشرات الخاصة بقطاع الاتصالات بل تجاوزه لتحقيق قفزات ملموسة في جاهزيته لاستقبال كل ما هو حديث في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، فهو سوق يتقبل ادخال كل ما هو جديد من خلال شبكات متطورة وحديثة.
وفيما يتعلق باستثمارات اورنج الاردن خلال العام 2018 والخدمات الجديدة المنوي طرحها قال، ان الشركة تستمر في الاستثمار في كافة الشبكات وخصوصا شبكة الفايبر وشبكات الجيل الجديد اعتمادا على استراتيجيتها الخمسية 2020، الهادفة الى الاستثمار المتواصل في شبكاتها لتعزيز الاتصال. واضاف، ان اورنج الاردن ضخت استثمارات بملايين الدنانير منذ العام 2015 وحتى الآن لتحقيق مستويات جودة عالية فيما يتعلق بشبكاتها المختلفة، حيث خصصت بداية العام 39 مليون دينار لحيازة ترددات في نطاق 2600 م-هـ لتقديم خدمات +4G، مؤكدا أن الشركة تستنير بالتوجيهات الملكية، الداعم الأساس لهذا القطاع الحيوي الهام، في جعل المملكة مركزا لخدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. وفيما يتعلق بشبكة الالياف الضوئية قال، انها ثورة في عالم الاتصالات، وهي المشروع الاستراتيجي لشركتنا، لأن من اهم محاور استراتيجية الشركة الخمسية توفير خدمات الانترنت بسرعات وسعات عالية، وهذا يدفعنا لتعزيز حجم استثماراتنا لتسريع انتشارها في كافة انحاء المملكة لإيصال خدمات الشبكة الى 50 الف منزل مع نهاية العام الحالي. وحول سرعة نقل البيانات عبر شبكة الالياف الضوئية الخاصة بالشركة، بين ان اورنج الاردن تقدم خدمات الانترنت في المملكة بسرعة وسعات وأسعار في متناول الجميع وأن أسعارها في الاردن هي الأقل مقارنة مع الدول التي تعمل بها، كما ان حجم الاستخدام الفردي في الأردن يعادل ثلاثة أضعاف مثيله في نفس الدول، مشيرا الى ان السرعة التي تقدمها الشركة تجاوزت 300 MGB في الثانية.
وحول دور اورنج لقطاع الاعمال، قال ان الشركة وفرت خدمات انترنت تتناسب مع ما يحتاجه قطاع الاعمال على مستوى السرعات او السعات، حيث اسهم توافر خدمات الفايبر لهذا القطاع في تعزيز عملياتهم وتوفير الوقت والتكاليف عليهم وقدرة الولوج واستخدام الخدمات الجديدة مثل انترنت الأشياء والأمن والبيانات الضخمة، مشيرا الى ان اورانج الأردن هي الشريك الرقمي الاستراتيجي لكثير من مؤسسات القطاع الخاص والعام.
وفيما يتعلق بخدمات 4G+ بين ماريني انه منذ اطلاق الشركة لهذه الخدمة كانت هناك خطة لتوفير الخدمة في جميع مناطق المملكة لكافة الشرائح من خلال تصميم عروض تناسب احتياجات المستخدمين وبأسعار تنافسية وجودة عالية، مشيرا الى ان الشركة تعمل باستمرار على تطوير هذه العروض وفق حاجات المشتركين، بمن فيهم الشباب. وحول دور اورنج في دعم الرياديين وتعزيز الابداع قال ماريني ان منصة الشركة لتسريع نمو الأعمال والشركات الناشئة BIG، حققت نجاحا ملموسا على مستوى دعم الريادين والمبدعين وتنمية مهاراتهم، واسهمت في نجاح مشاريع عديدة خلال دوراتها الخمس السابقة، وكانت رافعة هامة لتحريك بيئة ريادة الاعمال، من خلال إفادة الشباب الاردني وتمكينهم من الحصول على الارشاد والتوجيه والدعم، وتمكينهم من تحويل افكارهم الى مشاريع انتاجية.
واضاف ان الشركة لاعب رئيسي في تحسين بيئة الاعمال محليا بشكل عام، وريادة الاعمال بشكل خاص، مشددا على دورها الفاعل في دعم الطاقات الواعدة، مشيرا الى ان منصة BIG اسهمت بخروج نحو 30 مشروع ريادي للنور، وسهلت لهم الحصول على مستثمرين يتبنون افكارهم ويطورون مشاريعهم ، كما انها قامت بالاستثمار في عدد من هذه المشاريع.
وبين ان الموسم الجديد من برنامج BIG سيكشف عن مجموعة جديدة من الشباب الواعد من أصاحب الافكار الابداعية الذين ساعدتهم الشركة من خلال منصتها؛ لعرضها وابرازها امام المهتمين وتوجيههم لكيفية تطويرها والترويج لها.
وشدد على أن الشركة تستثمر في الشباب من خلال عقد شراكات مع العديد من الجامعات وانشائها لمختبرات ابداع يتم من خلالها تدريب الطلاب لتأهيلهم لسوق العمل ومشاريع سيتم الإعلان عنها قريباً. وحول ولاء المشتركين ومعالجة الشكاوى قال ماريني ان من اولى اهتماماتنا الحفاظ على رضا مشتركينا، ابتداءً من تصميم عروض تتلاءم مع احتياجاتهم بأسعار تنافسية وانتهاء باستقبال شكاويهم والعمل على حلها في اقصر مدة زمنية.
واكد ان مركز خدمات المشتركين الذي يعمل على مدار اليوم يضم نخبة مدربة ومؤهلة من الموظفين لاستقبال هذه الشكاوى والعمل على حلها، لافتا الى ان الشركة تعمل على الوصول الى أعلى درجات رضا الزبائن والمحافظة على مكانتنا في قطاع الاتصالات المحلي من خلال ايصال الخدمة بجودة عالية. واضاف ان الشركة تسعى باستمرار الى اثراء تجربة مشتركيها من خلال توفير فرص تفاعليه لهم مع الخدمات التي تطرحها الشركة عبر مراكزها المنتشرة في ارجاء المملكة، والتي تتيح لهم الفرص للانتقاء من الخدمات حسب رغباتهم واحتياجاتهم، كما تمنحهم الفرصة في توسيع مداركهم لتجربة افضل ما يستخدم عالميا في هذا المجال.
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق