شرط الأخبار

فيديو يفطر القلب..أم فوق قبر طفلتها

آخر تحديث: 2020-02-27، 09:40 am

"نامي يا حرقة قلبي يا وجع عمري" بتلك الكلمات المؤلمة ودعت أم لبنانية ابنتها، جاثية فوق قبرها.

ملفوفة بالسواد، والدموع، والألم يأكل قلبها، نادت تلك الأم ابنتها، ناشدتها ألا تنام تحت التراب. قالت لها:" اشتقتلك إليك يا عمري، هذه النومة ليست لك، يا ليت رصاصة قتلتني بدلا عنك.. أنت دلوعتي يا صغيرتي، اشتقت إليك يا عمري، خذيني إليك، أنا أراك في المنام.."

الأم بالفيديو انحرمت من بنتها لسنتين وحتى لما ماتت البنت منعوها انها تحضر الدفن ودفنوا البنت داخل حديقتهم المسيجة لما تقدر تزورها..هالفيديو لزيارة الأم الأولى لقبر بنتها بعد ٦٢ يوم!#حضانتي_ضد_المحكمة_الجعفرية #ثورتنا_نسوية ومستمرة لتسقط عروشكم ويسقط قهركم ويسقط ظلمكم.. #لبنان pic.twitter.com/URePKyyIVx

الفيديو الصادم والموجع لأقصى الحدود، انتشر على مواقع التواصل في لبنان مساء اللأربعاء، من قبل ناشطين وناشطات ومنظمات محلية نسوية، ليتبين أن الأم (واسمها لينا جابر بحسب ما كشف ناشطون) التي حرمت من ابنتها لسنتين وحتى عند موت البنت منعت من حضور الدفن.

ولم تتمكن الأم المكلومة من زيارة القبر إلا بعد ٦٢ يوماً من رحيل صغيرتها مايا.

وانطلاقاً من هذا الفيديو دشنت على مواقع التواصل حملة لبنانية تحت وسم #حضانتي_ضد_المحكمة_الجعفرية للمطالبة بانصاف الأم في حق حضانة الأطفال الخاضع في البلاد لقوانين الأحوال الشخصة الذي تنظمه كل طائفة بحسب معاييرها.

ودعت جمعيات تعنى بحماية المرأة إلى التجمع يوم السبت 29 فبراير أمام احدى المحاكم الدينية في لبنان طلباً لانصاف الأم في حضانة أطفالها.

أما عن أسباب وفاة الطفلة، فقد أفادت وسائل اعلام محلية بأن غموضا كبيرا يلف القضية، خاصة أن التقارير الرسمية لم تظهر تفاصيل حول كيفية وفاة الطفلة التي أصيبت بطلق ناري.

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق