شرط الأخبار

صناعة الاردن خطاب العرش خارطة طريق

آخر تحديث: 2017-11-12، 08:59 pm
اخبارنا- اكدت غرفة صناعة الاردن أن خطاب العرش الذي القاه جلالة الملك عبدالله الثاني بافتتاح الدورة العادية لمجلس الامة كان شاملا وخارطة طريق للحكومة ومجلس النواب والقطاع الخاص خلال السنوات المقبلة.
وقالت الغرفة ان خطاب جلالته اتسم بالشفافية والوضوح معربة عن اعتزازها بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني وحرصه الدؤوب على جعل الاردن في مكانة متقدمة في مختلف المجالات بخاصة الاقتصادية منها .
وأكدت الغرفة ان جلالته لا يدخر جهدا لتحقيق التقدم المنشود للمملكة وتمكينها من مواجهة مختلف التحديات وتوفير الظروف المناسبة لبناء اقتصاد قادر على تلبية الاحتياجات التنموية وتحسين معيشة للمواطنين والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة والتصدي لمشكلتي الفقر والبطالة.
واشار رئيس الغرفة عدنان ابوالراغب الى ان جلالة الملك حث الحكومة على تحفيز الاقتصاد واعادة الزخم الى الحياة الاقتصادية من خلال تحقيق نسب نمو عالية تتناسب مع الطموحات في توفير عيش كريم لأبناء الاردن وتوفير فرص عمل للحد من ارقام البطالة المرتفعة.
واكد ابو الراغب في بيان صحافي اليوم الاحد ان القطاع الصناعي سيتعاون مع الحكومة ومجلس الامة من خلال التشاركية في بناء اقتصاد قوي ومتين يسهم في حل كافة التحديات التي تواجه المملكة .
وبين ان جلالة الملك اكد ان التحديات لن تحل الا من خلال الاردنيين والاعتماد على الذات ، ما يتطلب من الجميع الوقوف خلف القيادة الهاشمية من خلال التعاون المستمر والتشاركية والشفافية والوضوح من قبل كافة الجهات لتجاوزها واعادة البريق للاقتصاد الاردني .
واوضح أن خطاب العرش السامي حدد المرتكزات الرئيسة للمرحلة المقبلة سواء وخاصة الاقتصادية منها والتي يجب على الحكومة وكافة الجهات ذات العلاقة التعاطي معها بمسؤولية كبيرة.
واشار ابو الراغب الى ان الجانب الاقتصادي يتصدر دائما اهتمامات واولويات جلالة الملك من خلال توجيهاته ومبادراته المتواصلة للارتقاء بأداء الاقتصاد الوطني وتعظيم الاستفادة من الانجازات التي حققها الاردن خلال السنوات الماضية.
وقال أن رؤية جلالة الملك للمرحلة المقبلة واضحة وما على الحكومة ومجلس الامة بشقيه النواب والاعيان ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص الا وضع البرامج التنفيذية اللازمة وانجاز ما ورد في خطاب العرش وضرورة التعاون بين جميع هذه الاطراف لخدمة المصلحة العامة .
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق