شرط الأخبار

صافي أرباح "البوتاس العربية" يرتفع 12 %

آخر تحديث: 2017-05-14، 09:32 am
اخبارنا- ارتفعت الأرباح الصافية (بعد الضريبة) لشركة البوتاس العربية في الربع الأول من العام الحالي بنسبة 12 %، مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، بحسب إفصاح صدر عن الشركة أخيرا.
وبلغت الأرباح 26.3 مليون دينار في الربع الأول من العام الحالي، مقارنة مع 23.5 مليون دينار في نفس الفترة العام الماضي.
وعزت الشركة، في افصاح لها على موقع البورصة، تلك الأرباح، بشكل رئيس، الى بيع شركة مغنيسيا الأردن وتسجيل ربح حصة الشركة بمقدار 7.9 مليون دينار كنشاط غير تشغيلي.
وبلغت كميات البوتاس المنتجة في الربع الاول للعام الحالي 603 ألف طن مقارنة مع 319 ألف طن لنفس الفترة من العام الماضي بارتفاع نسبته 25 %.
وقالت الشركة إن "الارتفاع يعزى إلى قدرة الشركة على المحافظة على استمرارية في الانتاج بأقل فترات إغلاق".
وأشارت إلى أنه تم إغلاق إحدى المصانع الرئيسية للشركة؛ مصنع البلورة الساخنة العام الماضي لمدة شهرين تقريبا ابتداء من شهر آذار (مارس) بهدف الصيانة.
أما بالنسبة لإيرادات المبيعات، فبلغت في الربع الأول لعام 2017 نحو 100 مليون دينار مقارنة مع 72 مليون دينار للفترة نفسها للعام الماضي بارتفاع نسبته 39 %.
ويعزى الارتفاع في ايرادات المبيعات بشكل رئيسي الى ارتفاع كميات بيع مادة البوتاس والتي عوضت الإنخفاض في اسعار البيع العالمية التى وصلت لأقل مستوى مقارنة بالعشرة أعوام الماضي.
في حين أن كميات البوتاس المنتجة في الربع الاول للعام الحالي بلغت 557 ألف طن مقارنة مع 446 ألف طن في نفس الفترة من العام الماضي، أي بارتفاع نسبته 25 %.
في العام 2001، أقرت الحكومة الأردنية استراتيجية خصخصة الشركة والمتضمنة قرار الحكومة بيع جزء من أسهم الحكومة في رأس مال شركة البوتاس العربية والاحتفاظ بنسبة لا تقل عن 26 % من أسهم الشركة من أصل حصة الحكومة البالغة 52.9% من رأس مال الشركة.
وفي أيلول (سبتمبر) 2003 بيع ما نسبته 26 % من أسهم الشركة إلى الشركة الكندية PCS بسعر 8 دولار أميركي للسهم الواحد وبمبلغ إجمالي مقداره 173.300 مليون دولاراً، وبعد إجراء عملية نقل الملكية أصبحت حصة الحكومة في رأس مال الشركة تشكل ما نسبته 26.9 %.
مسيرة الشركة تظهر نتائج جيد في ظل ادارة فنية تمتلك خبرة عالمية في مجال صناعة الاسمدة وهي الشركة الكندية.
وقال رئيس مجلس ادارة الشركة جمال الصرايرة، في كلمة له خلال اجتماع الهيئة العامة، "بناء على ما سبق، إن جميع الأرباح التي تحققت في العام الماضي كانت نتيجة لأنشطة غير متكررة ومن نشاطات الصناعات المشتقة، وهي شركة برومين الأردن وشركة صناعات الأسمدة والكيماويات العربية (كيمابكو) التي تملكها شركة البوتاس العربية بالكامل، والتي حققت أرباحا صافية بلغت ما يزيد بقليل عن 16 مليون دينار، كما بلغت حصة شركة البوتاس العربية من أرباح شركة برومين الأردن حوالي 29 مليون دينار".
كما استمرت شركة البوتاس العربية بكونها واحدة من المساهمين الرئيسيين في الخزينة الأردنية؛ حيث بلغت رسوم التعدين للحكومة 4 مليون دينار، وبلغت ضريبة الدخل 4.1 مليون دينار.
وعلاوة على ذلك، استمرت شركة البوتاس العربية بكونها واحدة من أعلى المساهمين في احتياطي العملات الأجنبية في الأردن؛ حيث رفدت شركة البوتاس العربية وشركاتها التابعة والحليفة مخزون العملات الصعبة للمملكة خلال عام 2016 بما يزيد عن 700 مليون دولار أميركي.
وبحسب مركز ايداع الاوراق المالية، فإن 97 % من رأسمال الشركة مملوك لمؤسسات؛ حيث يأتي في المرتبة الاولى هي (Pcs Jordan Llc ) والمملوكة للكنديين بحصة 92.9 % ومن ثم شركة ادارة المساهمات الحكومية بنسبة 26.1%، فالشركة العربية للتعدين بنسبة 19.9 % ومن ثم المؤسسة العامة العامة للضمان الاجتماعلي بنسبة 10.3 %، فالحكومة العراقية 4.7 % فالشركة الليبية للاستثمارات الخارجية 4.06 % فالهيئة العامة للاستثمار وجنسيتها الكويتية بنسبة 3.94 %.
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق