شرط الأخبار

رياضي أردني في ناد سعودي اصيب بكورونا .. تفاصيل

آخر تحديث: 2020-05-29، 06:51 pm

اخبارنا ــ يرقد المعالج الرياضي السابق لنادي الجزيرة لكرة القدم ابراهيم خميس، الذي يعمل حاليا في نادي الروضة السعودي على سرير الشفاء، في مستشفى الملك فيصل بالأحساء بالسعودية، بعد إصابته قبل خمسة أيام بفايروس كورونا المستجد.

ولم ينجح خميس من العودة إلى الاردن قبل إصابته، رغم محاولاته الكثيرة للتسجيل في من أجل العودة.

وأشار خميس في تصريح ل الغد من السعودية إلى انه ناشد منذ أكثر من 3 أشهر الجهات المعنية لضمان عودته للأردن، دون جدوى.

وأضاف :قدمت طلبا للعودة في (منصة من تقطعت بهم السبل) ، وتم شطب اسمي دون أن أعلم السبل، كما تقدمت بطلب لمبادرة سمو الأمير علي بإعادة الرياضيين في الخارج، د.و ان انجح في العودة، حتى أصبت قبل خمسة أيام الفايروس.

وحول إصابته بفايروس كورونا قال خميس : كنت حريص على الحجر المنزلي في السعودية، كما كنت حريصا على الالتزام بالإجراءات الوقائية، ولكن في احد الأيام خرجت لاشتري بعض الاحتياجات من مجمع تجاري مرتديا القفازات و الكمامات ومع ذلك اصبت.

وواشار خميس إلى أنه يعيش ظروفا صعبة في السعودية، خاصة وأنه بدون عمل منذ عدة أشهر.

وقال :الان سيتم حجري بالمستشفى 14يوما للعلاج ومن ثم 14 يوما بالبيت، كما احتاج أيضا لحوالي شهر عند عودتي ، ما يعني 6 أشهر بدون عمل، و انا متزوج و عندي 4 أطفال والاوضاع صعبة وسوف يترتب علي مصاريف الحجر بالأردن.

واعتبر خميس أنه كمواطن أردني ورياضي، من واجب الجهات المعنية مساعدته في هذه الظروف، متمنيا ان يجد اذانا صاغية تساعده في مشكلته.

يشار إلى أن ابراهيم خميس كان يعمل في معالجا لفريق الجزيرة لكرة القدم، وقبلها كان يعمل في ناديي البقعة والطالبية.

khaledkhatatbeh@alghad.jo



تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق