شرط الأخبار

ترامب: البعض يريد من الولايات المتحدة أن تحمي حدود سوريا برئاسة عدونا بشار الأسد

آخر تحديث: 2019-10-14، 10:42 pm
اخبارنا ــ قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، إن "البعض يريد من الولايات المتحدة أن تحمي حدود سوريا برئاسة عدونا بشار الأسد رغم بعدها 7000 ميل".

وأضاف الرئيس الأمريكي في سلسلة تغريدات نشرها على "تويتر"، "بعد هزيمة "خلافة داعش" 100٪ قمت بنقل قواتنا إلى حد كبير من سوريا".

وتابع قائلا: "دع سوريا والأسد يحميان الأكراد ويحاربون تركيا من أجل أرضهم.. قلت للجنرالات لماذا يجب أن نقاتل من أجل سوريا والأسد لحماية أرض عدونا؟".

وأفاد: "كل من يريد مساعدة سوريا في حماية الأكراد هو جيد بالنسبة لي، سواء كانت روسيا أو الصين أو نابليون بونابرت.. آمل أن يفعلوا كل شيء بشكل رائع، فنحن على بعد 7000 ميل!".

....and Assad to protect the land of our enemy? Anyone who wants to assist Syria in protecting the Kurds is good with me, whether it is Russia, China, or Napoleon Bonaparte. I hope they all do great, we are 7,000 miles away!

— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) 14 октября 2019 г.

وأضاف ترامب: "أود التركيز إلى حد كبير على حدودنا الجنوبية التي تتاخم الولايات المتحدة وتشكل جزءا منها".

....I would much rather focus on our Southern Border which abuts and is part of the United States of America. And by the way, numbers are way down and the WALL is being built!

— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) 14 октября 2019 г.

وأشار الرئيس الأمريكي إلى أن "المسؤولية يتحملها الأوروبيون الذين لم يتعاملوا مع مشكلة "داعش"، مؤكدا أن ذلك سبب كبير للوصول إلى هذا الموقف اليوم.

"To his credit the Europeans didn't step up to deal with this ISIS problem – it’s a lot of the reason why we are in this situation today. Now, Angela Merkel of Germany is finally stepping up and telling Turkey to back off....

— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) 14 октября 2019 г.

كما تساءل ترامب "ألا يتحمل الأوروبيون الكثير من المسؤولية؟".. مضيفا "لقد عرضت سجناء "داعش" على الدول الأوروبية التي أتوا منها، ورفضت في مناسبات عديدة.. ربما اعتقدوا أن الولايات المتحدة ستتحمل التكلفة الهائلة كما هو الحال دائما!"

"To his credit the Europeans didn't step up to deal with this ISIS problem – it’s a lot of the reason why we are in this situation today. Now, Angela Merkel of Germany is finally stepping up and telling Turkey to back off....

— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) 14 октября 2019 г.

المصدر: RT + وكالات


 
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق