شرط الأخبار

بيان توضيحي من أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين حول نظام مزاولة المهن التعليمية

آخر تحديث: 2019-09-16، 10:09 pm
اخبارنا ــ أكدت أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين، التزامها بدورها المتعلق بموضوع التدريب، دون أن يكون لها دور في السياسات والأمور الإجرائية التي تقوم بها وزارة التربية والتعليم.
وقالت في بيان توضيحي اليوم الاثنين، إن اسم الأكاديمية كان مقترحاً في السابق ضمن عضوية مجلس الاعتماد في مسودة مشروع النظام الأولى للمسار المهني للمعلمين، إلا أنها طلبت من الجهات المعنية في شهر نيسان الماضي شطب عضويتها من اللجنة.
وأوضحت الأكاديمية أنه تم تعديل مسودة المشروع وحذف عضوية الأكاديمية بموجب الكتاب الصادر عن رئيس الوزراء إلى ديوان التشريع في الثامن من شهر نيسان الماضي أي قبل خمسة اشهر.
وقالت الأكاديمية إنها لن تسمح لأي من كوادرها بقبول العضوية في مجلس الاعتماد المذكور في النظام حتى ولو بصفة شخصية، فيما بينت خلو أي من المواد في مسودة مشروع النظام من منح الأكاديمية أي أفضلية في المسار المهني على غيرها من مزودي الخدمة.
وأرفقت الأكاديمية صورة عن المادة رقم (18) من المسودة الحالية المعنية بأعضاء مجلس الاعتماد والترخيص لمشروع النظام لا تتضمن أي دور للأكاديمية، وصورة للمادة (22) في المسودة الحالية التي تخص رسوم إصدار مهن المزاولة، فيما بينت أن الصور التي يتم تداولها للمادة (22) وغيرها هي نسخة قديمة لمسودة المشروع قبل التعديل.
وأكد البيان أن الأكاديمية مؤسسة غير ربحية تهدف إلى تدريب المعلمين والمعلمات قبل وأثناء الخدمة في سلك التعليم.
وجاء توضيح الأكاديمية في ظل تداول مواقع التواصل الاجتماعي لوثيقة حول ورود اسم الأكاديمية في مشروع نظام مزاولة المهن التعليمية لسنة 2019 (المسار المهني).--(بترا)