شرط الأخبار

بلدية المفرق: توافق على علاوة العمل البلدي

آخر تحديث: 2019-03-26، 10:48 pm
اخبارنا ــ توافق رؤساء بلديات المملكة وممثلون عن الموظفين في المجالس البلدية بمنح علاوة العمل البلدي بنسبة 25 بالمئة من الراتب الاساسي بدل دوام يوم السبت، ووقف جميع مظاهر الاحتجاجات والاعتصامات، والموافقة على عدد مطالب العمال الوظيفية.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد اليوم الثلاثاء، في مركز التدريب والتطوير في بلدية المفرق الكبرى وبحضور ممثلين من العاملين والنقابات ورؤساء المجالس البلدية ومستشار وزير الشؤون البلدية المهندس حسين مهيدات حيث أعلن رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي أبرز بنود التوافق الذي تم خلال الاجتماع وتضمن إقرار بنود الاتفاقية الموقعة في كانون الثاني الماضي في الاجتماع الاول بين ممثلي رؤساء البلديات وممثلي موظفي بلديات المملكة، بالاضافة الى الاتفاق على تعديل البند رقم 5 والمتضمن شمول العلاوة لدوام يوم السبت باخراج دوام يوم السبت منها .
واشار الدغمي الى انه تم إقرار صرف 25 بالمئة من الراتب الاساسي على ان يتم اقرارها وتشريعها خلال 2019 وان تصرف اعتبارا من بداية العام المقبل، وتسمى علاوة العمل البلدي وتتضمن بدل دوام يوم السبت (علاوة العمل البلدي) واذا لم تقر الحكومة علاوة العمل البلدي تكون وزارة البلديات ملزمة بالبديل، وشمول سائقي وعاملي الضاغطات وسائقي الآليات التي تنقل النفايات والعاملين معها وسائقي صهاريج النضح والعاملين معها، بعلاوة بدل عدوى 25 دينارا مع ايقاف علاوة بدل النقلات.

كما تقرر تشكيل نواة لجنة من ممثلي الرؤساء وممثلي موظفي البلديات مع المهندس حسين مهيدات ممثل الوزارة لمتابعة بنود الاتفاقية كاملة. ووقف مظاهر الاحتجاجات والاعتصامات من قبل موظفي البلديات لافتا الى انه تم الاتفاق من ممثلي البلديات وممثلي رؤساء البلديات على بنود التي ستناقش قبل اي اجتماع ويكون الاجتماع القادم يوم 15 حزيران القادم في بلدية مادبا.

مهيدات بدوره، اوضح ان الوزارة تولي الاهمية الكبيرة لمتابعة مطالب العاملين في البلديات والتي تم تنفيذ اغلبها، وبعضها قيد التنفيذ وضمن الانظمة والتشريعات المعمول بها والتي حسنت الكثير من أوضاعهم المالية وتصويب الوضع الوظيفي وفق الجهود المبذولة نحو دعم المطالب وحفزهم نحو العمل والعطاء.(بترا)

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق