شرط الأخبار

السلة الاردنية .. التحليق من جديد..بعد فوزها على الصين

آخر تحديث: 2019-02-23، 07:15 am
اخبارنا ــ عمان ــ منير طلال :

عاد أمس «صقور الأردن» للتحليق من جديد بتخطي المنتخب الصيني لكرة السلة 86-62 في افتتاح مباريات النافذة الأخيرة من الدور الحاسم من تصفيات المونديال السلة التي تقام في الصين الصيف المقبل في اللقاء الذي اقيم في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب وسط وقوف الجماهير الذي ملأ الصالة.

فوز المنتخب الوطني رفع رصيده الى 17 نقطة بالمركز الثالث مؤقتاً متقدماً على المنتخب الصيني بالتحديد وبذات الرصيد بفارق المواجهات المباشرة حيث خسر في لقاء الذهاب 79-88، فيما المنتخب النيوزيلندي المتأهل يملك 19 نقطة والتقى في ساعة متأخرة مع لبنان الذي يملك 16 نقطة، فيما تصدر مؤقتاً المنتخب الكوري الجنوبي فرق المجموعة وهو الذي خطف بطاقة التأهل الثانية بعد تجاوزه المنتخب السوري في اللقاء الذي اقيم في لبنان 87-74.

وحقق «صقور الأردن» الفوز الثاني في اللقاءات الرسمية على الصين بعد 12 عام حينما فاز وقتها في بطولة آسيا مقابل 12 انتصار للفريق الصيني.

وكان المنتخب الفلبيني ابرز المرشحين لنيل المركز الرابع في المجموعة السادسة قد فاز الليلة قبل الماضية على المنتخب القطري 84-46 في الدوحة وسط مساندة جماهيرية كبيرة وكأنه يلعب في مانيلا، وعليه رفع المنتخب الفلبيني رصيده الى 17 نقطة هو الأخر في مجموعته التي يتصدرها الاسترالي برصيد 21 نقطة ثم الياباني 18 نقطة فالايراني 18 نقطة فيما بحوزة الكازخي 16 نقطة وهو الذي سيلاقي الفلبيني يوم غد بحثاً عن فوز يمنحه المركز الرابع.

«صقور الأردن» تخطى بفوه مرحلة الشك التي دخل فيها بعد بعد تلقيه أربع خسائر متتالية في الدور الحاسم وواصل دفاعه عن فرصته في التواجد للمرة الثانية في كأس العالم بعد تجربته الأولى التي تحققت قبل تسع سنوات في تركيا، فيما كانت الخسارة تقوض من فرصه في تحقيق تلك المهمة.

المنتخب الوطني حالياً يلتقي يوم غد المنتخب النيوزيلندي عند الرابعة والنصف في صالة الامير حمزة وهو يرنو لتأكيد تأهل رسمياً من خلال تحقيق فوز جديد يضمن له خطف البطاقة وعدم الدخول في الحسبة المعقدة.

الأردن / 86 الصين / 62

بدأ المنتخب الوطني بتشكيلة ضمت الخماسي عابدين لقيادة الالعاب وتواجد الى جانبه على الاطراف العوضي وتكر فيما تم اسقاط عباس وشاهر تحت السلة، المنتخب الصيني اعتمد على عملاقه لاعب هيوستن روكتس زهاو الذي كان يأخذ الافضلية بسبب فارق الطول، وكان عابدين يسجل اربعة نقاط دفعة واحدة من خلال تصويب ثلاثية ناجحة وتحصله على رمية اضافية وتمكن شاهر من التسجيل واصاب تكر السلة الصينية اخيراً من عيار الرميات الثلاثية اتبعها مالك كنعان باثنتين اشعلتا اللقاء لينجح المنتخب في التقدم في الفترة الأولى 24-18.

ودشن «زيزو» الفترة الثانية بثلاثية واشترك حمارشة للمساهمة بالدفاع وتواصل ابداع «زيزو» بالرميات الثلاثية واشتغل «محرك» تاكر وضرب العوضي السلة الصينية من عيار «النقاط الثلاث» وابتعد المنتخب بفارق 22 نقطة قبل ان ينهي الشوط الأول لمصلحته 48-30.

ونجح المنتخب خلال الفترة الثالثة المحاولة الحفاظ على الفارق رغم محاولات الصيني لتقليصه من كافة المحاور فكان الرد بذات الطريقة لتنتهي الفترة الثالثة للمنتخب 64-47.

بداية الفترة الأخيرة ضغط الفريق الصيني للابقاء على اماله والرجوع الى اللقاء وقلص الفارق لـ 11 نقطة ليدق بذلك ناقوس الخطر ليبدأ «زيزو» وتكر في توسيع الفارق 24 نقطة

بالأرقام:

وكان دار تكر نجماً للقاء وهدافاً له بتسجيله 32 نقطة منها اربع ثلاثيات، بالاضافة الى 11 متابعة و5 تمريرات حاسمة وقطع كرة بالمقابل فقد كرة ليحقق «الدبل دبل»، زيد عباس «زيزو» سجل 20 نقطة منها ثلاث ثلاثيات بنسبة 100% و10 متابعات وثلاث تمريرات حاسمة وقطع كرة وحقق «بلوك شوت» بالمقابل فقد 5 كرات ليحقق «الدبل دبل»، محمد شاهر سجل 11 نقطة بالاضافة لـ 14 متابعة وتمريرة حاسمة وقطع كرة ليحقق «الدبل دبل»، محمود عابدين 7 نقاط منها ثلاثية ومتابعتين وتمريرتين حاسمتين وقطع كرتين بالمقابل فقد كرتين، مالك كنعان سجل 7 نقاط منها ثلاثتين وتمريرتني حاسمتين وقطع كرة وفقد كرة، موسى العوضي 7 نقاط منها ثلاثية ومتابعة وقطع كرتين، أحمد حمارشة سجل نقطتين ومتابعة وتمريرة حاسمة بالمقابل فقد كرتين.

بالمقابل كان زهاو الأفضل في صفوف الصين بتسجيله 20 نقطة منها ثلاث ثلاثيات بالاضافة لاربع متابعات وتمريرتني حاسمتين بالمقابل فقد اربع كرات.

وعلى المستوى الجماعي سجل المنتخب 11 ثلاثية مقابل 6 فقط للصيني، وسجل 53 متابعة مقابل 37 لمنافسه، 16 تمريرة حاسمة مقابل 14 لمنافسه، وقطع 8 كرات مقابل اربع لمنافسه، لكنه فقد 18 كرة بالمقابل فقد الصيني 14 كرة.ــ الراي



تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق