شرط الأخبار

السعودية لم تكلف أحداً بوساطة مع إيران.. وشروطها للتهدئة واضحة

آخر تحديث: 2019-10-06، 06:20 am
اخبارنا ــ أكد مسؤولون سعوديون لصحيفة «نيويورك تايمز» (الجمعة) أن الطرف الذي بدأ التصعيد، وشن هجمات، هو الذي ينبغي أن يسعى إلى خفض مستوى التوتر، وليس المملكة. وجاءت التصريحات السعودية رداً على ادعاء جهات أن السعودية طلبت من دول أخرى التحدث إلى إيران بشأن تهدئة التوتر، وخفض التصعيد. وأوردت «نيويورك تايمز» أمس أن بياناً تلقته الجمعة من الحكومة السعودية ذكر أن العراق وباكستان عرضا وساطة بين المملكة وإيران. بيد أن السعودية لم تقبل أي مبادرة بهذا الخصوص. وكان وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي عادل الجبير أكد، في «تغريدة» أطلقها الثلاثاء الماضي، أن السعودية لم تطلب من أية جهة توصيل رسائل إلى إيران. وأشار إلى أن دولاً لم يسمها عرضت التوسط بين البلدين. وزاد: أبلغنا تلك الدول بأن الهدنة يجب أن تأتي من الطرف الذي يقوم بالتصعيد ونشر الفوضى من خلال الأعمال العدوانية في المنطقة.
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق