شرط الأخبار

السديس محذراً: الاعتداء على آثار الحرمين حرابة وإفساد في الأرض

آخر تحديث: 2020-01-15، 07:24 pm
اخبارنا ــ أكد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أن التعرض لآثار الحرمين الشريفين بالسرقة أو الاعتداء يُعد ضرباً من الحرابة والإفساد في الأرض.

وشدد السديس على أن من يحاول الإخلال بأمن الحرمين الشريفين سيجد الردع الشديد الذي يجهض محاولاته، وستؤول إلى الفشل الذريع، ثم بيقظة جنود أمن هذه البلاد المخلصين، الذين نشهد تضحياتهم على مختلف ثغور هذه الأرض المباركة.

وقال: إن للحرمين الشريفين حرمتهما، فمن بغى فيهما فساداً أو تعرض لهما بأي شكل من أشكال الإضرار فسيلقى مصيره المحتوم، إذ تكفل الله سبحانه بحمايتهما، قال تعالى: «ومن يرد فيه بإلحاد بظلم نذقه من عذاب أليم».

ونوه الدكتور السديس بعناية الدولة بالحرمين الشريفين وما فيهما من آثار إسلامية عظيمة، من خلال الحفاظ عليها وترميمها، وإنشاء المعارض الخاصة بهما، مؤكداً أن ذلك لا يخفى على أحد، إذ اتخذت القيادة من خدمة الحرمين الشريفين وسام فخر وشرف دائم لها، داعياً الله أن يحفظ الحرمين الشريفين ويديم على هذه البلاد أمنها وأمانها، ويحفظ لها قيادتها.



تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق