شرط الأخبار

اضراب المعلمين .. ما بين الاشاعات والحقيقة وقلق أولياء الأمور

آخر تحديث: 2019-08-14، 11:03 pm
اخبارنا ـــ تتخوف العديد من الأسر الأردنية من صحة إشاعات بدأت تظهر بين أوساط تعليمية حول احتمالية تضرر طلبة المدارس وبالتالي الأهالي من جنوح تيار داخل نقابة المعلمين لفكرة "إضراب عام" يعطّل الدراسة.

وتزايدت المخاوف المبررة مع اقتراب مطلع العام الدراسي الجديد، نتيجة بروز انقسامات وخلافات بين فروع نقابة المعلمين في العديد من المحافظات، أوضحتها بيانات أصدرها العديد من الهيئات التعليمة في مناطق البلقاء ودير علا وآخرها أمس من فرع نقابة المعلمين اربد.

وأعادت البيانات التي أصدرها معلمون وأعضاء من نقابتهم في عديد الفروع الحديث عن اعتراضات داخل صفوف المعلمين حول سيطرة تيار معيّن على المسار التنظيمي والنقابي لشريحة المعلمين والأسوأ الإضرار بصورتهم بوصفهم حراس لمسيرة التعليم.

قلق الأسر الأردنية والطلبة مبرر ومخاوفهم في مكانها حرصاً على مصالح أبنائهم وحقوقهم ببيئة تربوية سليمة وغير مسيسة وعملية تعليمية منزهة عن كل الشوائب والتوجهات السياسية وغيرها، ومبنية على صورة معلم يصطف إلى جانب الطلبة وليس على العكس
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق