شرط الأخبار

أطراف عربية ودولية تثمن جهود السعودية في اتفاق الرياض

آخر تحديث: 2019-11-05، 08:57 pm
اخبارنا ــ ثمنت العديد من الأطراف العربية والدولية دور السعودية في توقيع اتفاق الرياض، الثلاثاء، بين الحكومة اليمنية الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي، بما يحفظ استقرار اليمن.



برقية تهنئة من أمير دولة الكويت

تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، برقية تهنئة ، من صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت ، بمناسبة التوقيع على وثيقة اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، استجابة للدعوة الكريمة من خادم الحرمين الشريفين، وبرعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.
وثمن سمو أمير دولة الكويت الدور الكبير والمساعي الحميدة التي قامت بها المملكة العربية السعودية في التقريب بين رؤى الجانبين والذي أفضى للتوصل إلى هذا الاتفاق البناء الذي سيسهم - بإذن الله تعالى - بتوحيد الصف لحل الخلافات وبما يحافظ على أمن واستقرار الجمهورية اليمنية الشقيقة.
وأعرب سموه عن تمنياته لخادم الحرمين الشريفين بموفور الصحة ودوام العافية وللمملكة العربية السعودية وشعبها الكريم المزيد من التقدم والنمو والازدهار في ظل قيادته الحكيمة.
كما تلقى خادم الحرمين الشريفين برقيتي تهنئة مماثلتين من صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ولي العهد بدولة الكويت ، وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء في دولة الكويت .

برقية تهنئة من ملك البحرين

كما تلقى تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، برقية تهنئة من أخيه جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، بمناسبة التوقيع على وثيقة اتفاق الرياض، اليوم، بين الحكومة اليمنية الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي.
وأعرب جلالة الملك حمد بن عيسى، عن تقديره البالغ لجهود خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ في تسوية الأزمة اليمنية، وإعادة الأمن والاستقرار إلى كافة ربوع اليمن الشقيق، مشيراً إلى أن قيادة المملكة العربية السعودية للتحالف العربي لإعادة الشرعية في اليمن، يعد الأساس في إنجاح هذه الجهود وتحقيق أهدافها المرجوة، وقال: "إن الجهود المباركة للمملكة العربية السعودية في هذا الشأن تأتي في إطار دورها المحوري في تسوية المشكلات ولم الشمل العربي".
وأعرب جلالة ملك مملكة البحرين عن أمله في أن يسفر اتفاق الرياض عن توحيد الصف اليمني لمواجهة ما يهدد اليمن من مخاطر وتحديات والعمل معاً لمعالجة آثار الانقلاب الحوثي والتصدي لكل ما يهدد وحدة اليمن واستقراره.
كما تلقى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية مماثلة، من جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين هنأه فيها بالتوقيع على وثيقة اتفاق الرياض، مشيدًا جلالته بجهود سمو ولي العهد التي كان لها دور رئيسي بتحقيق هذا الإنجاز بما يسهم في استعادة أمن واستقرار اليمن وتحقيق الوحدة بين كافة أبناء الشعب اليمني.

وقال ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، إنه يتمنى أن "يعم السلام في ربوع اليمن"، مشيدا بدور الرياض في التوصل إلى اتفاق بين فرقاء اليمن.

وهنأ أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الصباح، العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، بمناسبة توقيع اتفاق الرياض.

وذكر أنه يثمن دور السعودية في تقريب وجهتي نظر الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي.

كما أثنى الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، على دور ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، في الجهود المبذولة للتوصل إلى الاتفاق.

وعقب توقيع الاتفاق، أعلن المبعوث الأممي لليمن، مارتن غريفثس، أن "اتفاق الرياض خطوة مهمة للتوصل إلى تسوية سلمية في اليمن".

كما أشاد الدكتور مشعل بن فهم السلمي، رئيس البرلمان العربي، بنجاح جهود السعودية في التوصل إلى اتفاق بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي.

وأكد رئيس البرلمان العربي أن "الجهود الحثيثة التي بذلتها السعودية للتوصل لهذا الاتفاق الهام تعبر عن حرصها بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده، لدعم أمن واستقرار ووحدة اليمن وسلامة أراضيه، وتأكيداً عملياً على الدور البناء الذي تلعبه السعودية حفظاً للدماء وتوحيداً للصف وجمعاً للكلمة لقطع الطريق أمام أعداء الشعب اليمني".

ومن جانبه، أعلن نائب مندوب السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة، الدكتور خالد بن محمد منزلاوي، أن "اتفاق الرياض خطوة لحل الأزمة اليمنية".

التعاون الخليجي: الاتفاق خطوة تاريخية

وعلى الموقع الرسمي لمجلس التعاون الخليجي، أشاد الأمين العام للمجلس بالتوقيع على اتفاق الرياض.

وقال الأمين العام إن الاتفاق خطوة تاريخية مهمة للحفاظ على أمن اليمن واستقراره ووحدته، وتوحيد الجهود اليمنية لمواجهة جماعة الحوثي واستعادة الشرعية على كافة الأراضي اليمنية وخدمة المصالح العليا للشعب اليمني.

وثمن الأمين العام الجهود المخلصة التي بذلتها السعودية بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز للتوصل إلى هذا الاتفاق التاريخي.

وأوضح أن الاتفاق يأتي انطلاقا من سياسة المملكة ومبادئها الراسخة في تغليب الحكمة والحوار وحقن الدماء الزكية.


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق